بنك "إم بى إس" الإيطالى فى ورطة جديدة لرفض المساهمين زيادة رأس ماله

الموضوع في 'فوريكس , تداول الفرويكس , اسعار الذهب' بواسطة youm7, بتاريخ ‏29 ديسمبر 2013.

  1. youm7

    youm7 New Member

    رفض مساهمون فى بنك "مونتى دى باشى دى سيينا" (أوإم بى إس) اليوم السبت خطة لزيادة رأس مال ثالث أكبر بنك فى إيطاليا بمقدار ثلاثة مليارات يورو على الأقل (1ر4 مليار دولار)، مما جعل هناك حالة جديدة من عدم اليقين تخيم على مستقبله.

    وأراد رئيس البنك أليساندروبروفوموورئيسه التنفيذى فابريزيوفيولا أن يزيدا من رأس ماله النقدى فى يناير لدعم الموارد المالية للبنك قبيل الاختبارات المصرفية المقبلة التى سيخضع لها من قبل الاتحاد الأوروبى ومن أجل السداد المبكر لقروض الإنقاذ التى يدين بها للدولة.

    ولكن فوندازيون "إم بى إس" - هيئة يسيطر عليها ساسة محليون وتعتبر أكبر مساهم فى البنك بحصة مقدارها 5ر33 فى المئة - عرقلت الخطة وفرضت تأجيلها لمدة ستة أشهر.

    وفى يناير، اضطر البنك أن يسعى للحصول على قرض إنقاذ حكومى قيمته 1ر4 مليار يورو لإنقاذه من الإفلاس.

    ويعتزم البنك سداد نحو ثلاثة مليارات يورو على مدى عام 2014، وفقا لخطة إعادة هيكلة صادرة بتفويض من الاتحاد الأوروبى وتمت الموافقة عليها فى نوفمبر.

    ويعتبر أبنك "إم بى إس" أقدم البنوك العاملة فى العالم حيث تم تأسيسه فى عام 1472.​



    المصدر
     

مشاركة هذه الصفحة